بالصور..مؤتمر القصة بسوهاج يناقش أعمال كتاب وخصوصية السرد النسائى فى المحافظة

بالصور..مؤتمر القصة بسوهاج يناقش أعمال كتاب وخصوصية السرد النسائى فى المحافظة

بالصور..مؤتمر القصة بسوهاج يناقش أعمال كتاب وخصوصية السرد النسائى فى المحافظة


ناقش مؤتمر القصة بسوهاج في جلسته البحثية الثالثة “طرائق السرد القصصي وقراءة في أعمال كتاب القصة بسوهاج” ، تلاها الجلسة البحثية الرابعة بعنوان “خصوصية الخطاب الأدبي النسائي بسوهاج بقاعة نادي الأدب بقصر ثقافة سوهاج وذلك ضمن فعاليات مؤتمر القصة القصيرة الأول .. دورة القاص محمد عبد المطلب” والذي ينظمه نادي القصة بسوهاج بالتعاون مع فرع الثقافة ويرأسه القاص محمد عثمان.
تناول د. أحمد الصغير أستاذ الأدب بجامعة أسيوط فرع الوادي الجديد في ورقته البحثية “طرائق السرد القصصي” معايير فن القصة القصيرة وتناول بالتحليل مجموعة “ثرثرة رجل طموح”للقاص محمد عبد المطلب، كما ناقش الناقد أشرف عكاشة بنية السرد القصصي عند كتاب سوهاج وأدار الجلسة الناقد عبد الهادي زيدان.
أعقب ذلك الجلسة البحثية الرابعة بعنوان “خصوصية الخطاب الأدبي النسائي بسوهاج” وتضمنت بحثين الأول بعنوان “القصة القصيرة نموذجا” للباحث د. فتوح أبو هديه تناول خلاله ملامح السرد النسائي لدى أديبات سوهاج، تلاها شهادات للمبدعين محمد عبد المطلب، محمد عثمان، حسين علام، محمود رمضان الطهطاوي، وأدارها القاص أيمن عبد السميع واختتمت فعاليات اليوم بندوة قصصية.
يذكر أن المؤتمر افتتحت فعالياته صباح أمس بافتتاح معرض فنون تشكيلية بعنوان “لا للإرهاب” تضمن حوالي 180لوحة متنوعة لنحو 30 طفل وفنان تتراوح أعمارهم من 4 إلى 25 سنه تعبر عن نبذ المجتمع للعنف وآثاره، تلاها حفل الافتتاح بدأ بالوقوف دقيقة حدادا على شهداء الوطن، تلاها كلمة رئيس الدورة القاص محمد عثمان أشار خلالها إلى كثرة تواجد الشعراء على الساحة فجاء هذا المؤتمر لتسليط الضوء على الإبداع السردي.
وفي كلمته أعرب القاص محمد عبد المطلب عن شكره للقائمين على المؤتمر، مشيرا إلى أصالة فن القصة القصيرة ودعى إلى استمرار المؤتمر ليصبح مؤتمرا سنويا.
أعقبها كلمة للكاتب المسرحي حسين صبره الرئيس الأسبق للإدارة المركزية للشئون الثقافية أكد خلالها على تميز الحركة الثقافية بسوهاج وهو ما عبر عنه بقوة مؤتمر اليوم الواحد ومؤتمر شعر العامية وأخيرا مؤتمر القصة القصيرة.
واختتمت الكلمات الافتتاحية بكلمة د. فوزية أبو النجا رئيس الإقليم قدمت خلالها التحية لمحافظة سوهاج ومثقفيها على ما يبذلونه من جهد لإثراء الحركة الثقافية ليس في الإقليم فقط ولكن في مصر بصفة عامة، كما كرمت الكاتب المسرحي حسين صبره لبلوغه سن التقاعد وبإهدائه درع الإقليم بجانب تكريم الكتاب خيري السيد و حسين علام ووائل عبد الله ووفاء الحكيم بإهدائهم درع الإقليم وشهادة تقدير.
واختتمت الفترة الصباحية بجلستين الأولى بعنوان “البنية السردية في قصص محمد عبد المطلب” ألقاها د. بهاء الدين مزيد، والثانية تضمنت شهادة عن محمد عبد المطلب قدمها القاص أشرف أيوب وأدار الجلسة القاص خالد أبو النور.

الأدباتى

Related Posts

اترك رد

No Any widget selected for sidebar

Create Account



Log In Your Account



%d مدونون معجبون بهذه: