وزير الأوقاف: لا يمكن أن نمنع الأستاذ المتخصص من الإفتاء وأى خطيب مسجد لا يمكن منعه من الإعلام

وزير الأوقاف: لا يمكن أن نمنع الأستاذ المتخصص من الإفتاء وأى خطيب مسجد لا يمكن منعه من الإعلام

وزير الأوقاف: لا يمكن أن نمنع الأستاذ المتخصص من الإفتاء وأى خطيب مسجد لا يمكن منعه من الإعلام

قال الدكتور محمد مختار جمعة لا نريد ان نضيق واسعا بمعنى إذا كنا نريد ان نمنع غير المتخصصين فى الفقه من الفتوى إلا أننى أرى ان أى استاذ فقه أو مدرس بالجامعة أو عضو باللجنة العلمية لا يمكن ان نمنعه وإلا كان من الأولى أن نمنعه من التدريس بالجامعة، مؤكدا أن الخطيب لو أردنا منعه من الإعلام فالأولى أن نمنعه من الخطابة، مؤكدا أنه فى الوقت الذى يؤكد فيه على عدم السماح بالإفتاء لغير المؤهلين والدخلاء فإن علينا أن نعطى الفرصة للمتخصصين مشيرا إلى ان القوائم التى صدرت ” قائمة بخمسين مفتيا فقط للإفتاء فى الإعلام” هى قوائم استرشادية وانه يبعث رسائل طمأنه للعلماء المتخصصين ، وان المجال متسع طالما أنهم ملتزمون بخط الأزهر الوسطى،.. جاء ذلك خلال مداخلة هاتفية مع برنامج كلام تانى للإعلامية رشا نبيل ردا على تساؤلات حول حالة الغضب الشديد التى تسبب بها قرار حصر الإفتاء فى 50 مفتيا صدرت بهم قائمة من الأزهر والإفتاء، وأشار جمعة إلى ضرورة مراجعة أسلوب الفتوى وأن تأخذ الفتوى وقتها للظهور إلى الجمهور، مؤكدا أن أجرأ الناس على الفتوى أجرأهم على النار، وقال أنه يفضل أن تكون برامج الفتاوى مسجلة وليست على الهواء ، مؤكدا أن درء المفسدة مقدم على جلب المصلحة وان تأخير الفتوى يوم لن يضير أحدا وان المتعجل يمكنه الدخول على الفتوى الإليكترونية أو أن يذهب إلى دار الإفتاء وذلك لتجنب زلات اللسان.

Related Posts

اترك رد

Create Account



Log In Your Account



%d مدونون معجبون بهذه: